التساقطات المطرية تعري مرة أخرى على هشاشة أشغال الحاضرة المتجددة بحي بنصالح

التساقطات المطرية تعري مرة أخرى على هشاشة أشغال الحاضرة المتجددة بحي بنصالح

عرت التساقطات المطرية التي شهدتها مدينة مراكش ليلة أمس الخميس، مرة أخرى، عن هشاشة البنية التحتية ببعض أحياء المدينة القديمة على الرغم من الأشغال المكثفة التي شهدتها في الآونة الأخيرة في إطار أشغال الحاضرة المتجددة.

والمثال من حي بنصالح، حيث ظهرت بعض الحفر في الأرضية التي لم يمر زمن طويل على تبليطها، وهو ما جعل الساكنة تلقي المسؤولية على الشركة المكلفة بالأشغال، بعدما تبين أنها لم تقم بما هو مطلوب ولم تحترم دفتر التحملات.

وقد طالب السكان ضرورة تدخل المجلس الجماعي وجميع الجهات المعنية من أجل تحديد المسؤولين عن هذه الأشغال التي لم ترقى معظمها إلى تطلعات المراكشيين وكانت في أكثر من مناسبة محط انتقادات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *