ضيف خفيف

ما هي إلا ساعات ستمضي في لحظة

فهل يا ترى تركت ورائها بصمة ؟

تكتب في ميزان الحسنات ككل مرة

من زيارة تبقي الصلة و المودة

و بيوت الله بالتقاة زحمة

يسعى لها المؤمن بأعلى رغبة

للذكر و سماع القران بلهفة

للقيام مع الأهالي أصبحت نبرة

نبرة النور تشع في زحمة

و لتهافت الصبيان والأطفال ببراءة

تبدو في وجوههم أجمل نظرة

حل بنا خير الضيوف

فزياراته خفيفة

و كفتي ميزانه ثقيلة

ان احسنا اليه اصبحت حسناتنا كثيفة

و وجوهنا بعد الصيام و القيام منيرة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *