مجانين الكوكب ينتفضون ضد مكتب النادي

مجانين الكوكب ينتفضون ضد مكتب النادي

 

 

أصدر فصيل كريزي بويز المساند لنادي الكوكب المراكشي بيانا شديد اللهجة عقب واقعة تأجيل المباراة التي كان سيحل فيها فارس النخيل ضيفا على نهشة الزمامرة، وذلك لعدم تمكن الفريق من تأهيل لاعبيه الجدد بحكم عدم رفع قرار المنع من الانتدابات الصادر عن الفيفا.

 

وحمل الفصيل مسؤولية ما وقع بملعب العربي الزاولي للرئيس وأعضاء المكتب المسير و اداريي الفريق، مشيرا، أن اختيار المجموعة للصمت و الصبر في الفترة السابقة، جاء لتوفير الظروف المناسبة للفريق و الهدوء المطلوب لتمر الاستعدادات في أجواء طيبة.

 

وجاء في البيان ” رئيس و مكتب مختفون منذ أشهر ، تعتيم و تغييب مقصود للتواصل و تقصير على مجموعة من الأصعدة ثم ظهور أول للفريق يعكس الى أي مستوى قادتنا الفردانية في التسيير والانغلاق المبهم، وإن من العجرفة و قلة الاحترام أن لا يظهر أي مسير بعد هذه الفضيحة ليتحمل المسؤولية و يخاطب الجماهير ليبرر ما حصل رغم أن المبررات لم تعد كافية”.

 

 

وأضاف المجانين في بيانهم الصادر أنهم لم ينتظروا رغم كل الأخطاء التي سطروا عليها في أزيد من مناسبة أن يبلغ المآل بالكوكب الى هذا الوضع المخزي، مطالبين المكتب الحالي باحترام هذا الفريق و جماهيره أو الالتحاق بمن سبقوهم حيث هم، حيث أكدوا أن التغيير جاء لتغيير الاساليب والمناهج و ليس فقط الأسماء.

 

وأشار الفصيل انه لن يقبل  بأي شكل من اشكال استمرار الحجج الواهية و أسطوانة تدخل المسيرين القدامى، التي أصبحت متآكلة، معتبرا أن من يحارب الفريق هم من يسيرونه اليوم أولاً، كما لن يقبل بالصمت من طرف المكتب المديري للنادي، الذي تم اعتباره احتقار للجماهير المراكشية و استصغار لتاريخ هذا النادي العريق.

 

وتجدر الاشارة أن العصبة الاحترافية لكرة القدم قد قررت تأجيل المباراة التي كانت ستجمع عشية أمس الأحد انطلاقا من الساعة الخمسة عصرا فريق نهضة الزمامرة بفريق الكوكب المراكشي في أولى مباريات الفريقين في الموسم الكروي الجديد إلى نفس التوقيت اليوم الاثنين، وذلك بحكم الاكراهات الإدارية والتنظيمية التي يعرفها فارس النخيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *