سلطات تحناوت تواجه التراخي في التصدي لكورونا

 

 

تواصل السلطات المحلية بمدينة تحناوت، مدعومة بعناصر القوات المساعدة ورجال الوقاية المدنية، شن حملات ميدانية، تستهدف المقاهي، ومحالات المأكولات الخفيفة، وجميع المحلات التي تستقطب المواطنين، للوقوف على مدى احترام تدابير الوقاية من فيروس كورونا المستجد.

كما ان هذه الحملات التي تواصل السلطات المحلية تنظيمها على مدى أسبوع، تهدف اٍلى اٍعادة تحسيس أصحاب بعض المقاهي، بأهمية اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة كورونا، وحثهم على عدم لتراخي، أمام تزايد اصابات الفيروس التاجي في مدينة تحناوت.

ولقي تحرك السلطات المحلية، اٍشادة كبيرة من قبل المواطنين، وأصحاب المحلات، كون اللجن المحلية لليقظة، تعمل بشكل متواصل على تحسيس الساكنة بأهمية الوقاية من الفيروس، بتنسيق مع المجتمع المدني.

وقالت فعاليات مدنية لمراكش7، “اٍن تنظيم الحملات اليومية من قبل السلطات المحلية، له أهمية كبيرة في التصدي لكورنا، غير أن الساكنة المحلية لابد لها نا تستجيب للتعليمات الرامية الى الحد من انتشار الفيروس، كما أن  التراخي في مواجهة جائحة كورونا لن يؤدي فقط إلى خسارة المكاسب الصحية للبلاد، بل سيقضي على ثمار التعافي الاقتصادي أيضا، ويعيد البلاد من فترة الربيع إلى ما كانت عليه في فصل الشتاء.”

ودعا ذات المتحدث،  إلى توخي أقصى درجات الحيطة والحذر واتباع إرشادات الصحة العامة التي لا تزال سارية، لمنع حدوث إصابات جديدة بكوفيد-19.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *