وحيد حاليلوزيتش: كل من يستحق حمل قميص المنتخب المغربي مرحب به

أكد الناخب الوطني وحيد حاليلوزيتش ،اليوم الخميس بسلا، أن كل من يستحق حمل قميص المنتخب المغربي مرحب به، موضحا أن اللاعبين المنادى عليهم يمتلكون الإمكانيات لتحقيق النجاحات قاريا وعالميا.

وشدد الناخب الوطني ،خلال ندوة صحفية بمركب محمد السادس لكرة القدم بالمعمورة للكشف عن لائحة اللاعبين المنادى عليهم للمشاركة في لقاءي المنتخب المغربي ضد نظيريه الموريتاني والبوروندي، ضمن التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم (الكاميرون 2021)، على “أن ثقافة الفوز مهمة ونكسبها حينما نفوز بمباراة صعبة خارج الميدان”.

وأضاف أن المعسكر التدريبي الذي ستخوضه العناصر الوطنية تحسبا للمبارتين، يكتسي أهمية قصوى لمواصلة الإشتغال على الجانب الذهني والأداء الجماعي بغية تحقيق نجاعة أكثر والظهور بمستوى أفضل.

وأشار إلى أن العناصر الوطنية مطالبة بتحقيق الفوز لاغير في المبارتين المقبلتين، مبرزا أن الجاهزية والاستحقاق هما المعيار في اختيار هذه اللائحة التي تضم وجوها جديدة أبانت عن علو كعبها وتحذوها الرغبة في المنافسة وفرض الذات كرويا.

وقال حاليلوزيتش ،في هذا الصدد، إن مواجهة المنتخبات الإفريقية تتطلب الإشتغال على العمل الجماعي والقوة الذهنية، معربا عن ثقته في قدرة العناصر الوطنية على تقديم الأفضل في منافسات كأس إفريقيا للأمم وإقصائيات كأس العالم.

وبخصوص ضم اللائحة المعلن عنها لأربعة أسماء محلية وهم سفيان رحيمي وأيوب الكعبي وأنس الزنيتي و يحي جبران، أوضح حاليلوزيتش أن هذه العناصر بالنسبة إليه هي الأكثر كفاءة وظهرت بمستوى متميز خلال كأس إفريقيا للاعبين المحليين، مشيرا إلى أن الجدية والعمل هي السبيل الوحيد للإلتحاق بالفريق الوطني.

وشهدت اللائحة التي كشف عنها الناخب الوطني، حضور الركائز الأساسية للمنتخب، مع عودة مجموعة من اللاعبين الذين سبق أن حملوا القميص الوطني في فترات متقطعة ومن بينهم أسامة طنان (فيتيس أرنهايم الهولندي) وعادل تاعرابت (بنفيكا البرتغالي)، واللاعبين المصابين كسفيان أمرابط لاعب فيرونتينا الإيطالي المصاب في ظهره، والذي أصر على حضور اللقائين إلى جانب زملائه.

كما عرفت اللائحة المناداة لأول مرة على الظهير الأيسر الجديد للمنتخب المغربي، آدم ماسينا، لاعب واتفورد الإنجليزي، والذي يملك حسب حاليلوزيتش، ثقافة دفاعية وشخصية جادة، ويتوقع أن يقدم الإضافة المطلوبة للتشكيلة الوطنية، التي تحتاج للاعب لديه نفس إمكانياته.

وحول إلتحاق المحترفين بصفوف المنتخب في ظل البروتوكول الصحي الذي يفرضه انتشار وباء فيروس كورونا، والحدود الجوية المغلقة بين مجموعة من البلدان والمغرب، قال خاليلوزيتش إن الجامعة تواصل مجهوداتها لتأمين عودة العناصر الوطنية إلى أرض الوطن.

وأكد أن الجامعة بتنسيق مع وزارة الصحة والاتحاد الدولي لكرة القدم وأيضا الكونفدرالية الإفريقية، وضعت بروتكولا صارما خلال المعسكر التدريبي الذي سيقيمه المنتخب المغربي، لتفادي كل ما من شأنه تهديد صحة وسلامة اللاعبين.

يذكر أن المنتخب الوطني المغربي سيواجه في الـ26 من الشهر الجاري منتخب موريتانيا، لحساب الجولة الخامسة من تصفيات كأس إفريقيا للأمم بنواكشوط، على أن يستضيف منتخب بوروندي في الـ30 من الشهر نفسه على أرضية المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، برسم الجولة السادسة من التصفيات الإفريقية.

ويتصدر منتخب المغرب مجموعته برصيد 10 نقاط، يليه منتخب موريتانيا برصيد 5 نقاط، ثم بوروندي 4 نقاط، وأخيرا إفريقيا الوسطى 3 نقاط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *