مسلك طرقي بجماعة سعادة أصلح حديثا بقيمة 70 مليون سنتيم يصبح في حالة مهترئة

 

اشتكى سكان من جماعة سعادة ضواحي مراكش من الحالة المهترئة لمقطع طرقي بين السنسلة وإعدادية السعديين ودوار بنعزوز، على الرغم من إصلاحها حديثا بقيمة 70 مليون سنتيم.

وفي هذا الصدد وجهت فعاليات المجتمع المدني بالمنطقة شكاية لوالي الجهة من أجل التدخل وإيفاد لجنة لتقصي الحقائق وإعادة إصلاح الطريق من طرف الشركة التي فوضت لها الصفقة في إطار القوانين المنصوص عليها.

وحسب ما جاء في الشكاية فإن حالة المقطع الطرقي أصبحت جد متردية وتزداد عند التساقطات المتردية، كما ظهرت عليه تشققات كبيرة وتصدعات، مع العلم أن مدة الضمانة المنصوص عليها في دفتر التحملات لا تزال سارية المفعول.

وتضيف الشكاية أن الصفقة التي بلغت قيمتها 700 ألف درهم (70 مليون سنتيم)، لم تحترم معايير الجودة المتعارف عليها، مما خلف غضبا في صفوف مستعملي الطريق والسكان الذين يعبرون منها بشكل يومي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *