مروج للمخدرات غادر مؤخرا سجن الأوداية يقع من جديد بقبضة الدرك

 

تمكن رجال الدرك الملكي لمركز تامصلوحت ضواحي مدينة مراكش، السبت 20 فبراير الجاري، من إيقاف مروج خطير للمخدرات، وذلك بعد مغادرته للسجن منذ حوالي 4 أيام.

وحسب مصادر موقع مراكش 7، فإن الأمر يتعلق بالملقب ب”الحامسي” ومساعده الملقب ب “رونديل” البالغ من العمر 45 سنة، حيث تم التمكن منهما بعد أن تم إيقاف مستهلك للمخدرات أفاد بأنه اقتنى تلك المخدرات من طرف المشار إليهما أعلاه.

وقالت مصادر موقع مراكش 7، فقد تم العثور على كمية مهمة من “الكيف” بحوزة المعنيان بالأمر اللذان تم اعتقالهما بعد محاولة فرارهما من رجال الدرك الملكي.

وفي طريق اقتياد الموقوفان إلى مقر الدرك الملكي، تم إيقاف شابان عشرينيان متحوزان لكمية مهمة من مسكر الماحيا، حيث اعترف الاثنان بكونهما يروجان هذا المسكر بين صفوف زوار المنطقة، خاصة الراغبين في التنزه بمنطقة لالة تكركوست.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *