غضب في صفوف شغيلة قطاع الصحة بالحوز وإضراب عام الأسبوع المقبل

غضب في صفوف شغيلة قطاع الصحة بالحوز وإضراب عام الأسبوع المقبل

 

عبرت الشغيلة الصحية باٍقليم الحوز، والمنضوية تحت لواء المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للصحة العمومية بجهة مراكش-أسفي، عن استيائها العارم، بسبب ما وصفته بـ”حالة الغليان والاحتقان المستمرة التي يعرفها إقليم الحوز، نتيجة تراجع فاضح عن المكتسبات والحقوق وتضييق على الحريات النقابية.”

وفي بلاغ لها، أوضحت شغيلة قطاع الصحة، أن المكتب الجهوي، تدارس الثلاثاء الماضي، تطورات الوضع التنظيمي والمطلبي لمختلف المكاتب الإقليمية بالجهة، اٍذ تم الوقوف بالخصوص على استياء شغيلة القطاع نتيجة “التعسفات المتكررة والإهانات المتتالية التي تتعرض لها الأطر الصحية من طرف مديرية الحوز للصحة بالحوز، لا لشيء إلا لأنهم يطالبون بحقوقهم تنفيذا للمحاضر والتفاهمات التي حصلت بين النقابات والسيدة المديرة الجهوية فيما يخص الانتقالات والإجازات الإدارية والإجراءات المواكبة لعملية التلقيح من تغذية وتنقل ودعم بالموارد البشرية والمعدات الخ… .”

واستغربت ذات الشغيلة من عدم قبول مطالبها من قبل مسؤولي مديرية الصحة باباقليم الحوز، بالرغم من تنفيذها بشكل طبيعي في جماعي أقاليم الجهة، وبتنسيق مع جميع المديريات الإقليمية للصحة بجهة مراكش أسفي.

واضاف ذات البلاغ، أنه بالنظر لتفاقم هذه المشاكل وانعكاسها على المستوى النفسي والمهني لعموم الشغيلة الصحية العاملة بالإقليم وخاصة  ما تعلق منها ب:

– انعدام ظروف العمل وسوء التسيير وغياب التحفيز للعاملين بهذا القطاع.

– تملص إدارة الصحة بتاحناوت من التزاماتها المضمنة في المحاضر المشتركة الموقعة مع النقابة بحضور السلطة المحلية وإتباعها أسلوب التماطل والتسويف بدل الالتزام بتعهداتها في الاستجابة لمطالبالأطر الصحية بالإقليم.

-غياب الحوار الجاد وانعدام إرادة حقيقية من طرف المندوب الإقليمي لحل مشاكل الشغيلة الصحية وإنصافها.

– استمرار المندوب في إهانة وقمع مناضلات ومناضلي النقابة الوطنية للصحة العمومية بالحوز والاستخفاف برموزها النقابية.

فقد قرر المكتب الجهوي ما يلي :

1)تضامنه المطلق واللامشروط وتبنيهلجميع الحركات الاحتجاجية المشروعة التي تقوم بها الشغيلة الصحية بإقليم الحوز.

2) شجبه لكل مظاهر التعسف والشطط في استعمال السلطة وتنامي مظاهر التصلت والقمع  من طرف مندوب وزارة الصحة بإقليم الحوز.

3)تبنيه لجميع القرارات التصعيدية التي خرج بها اجتماع المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية بالحوز والمتمثلة في : استمرار الاحتجاجات والاعتصام داخل مقر مندوبية الصحة بالحوز مع إمكانية نقلهما إلى المديرية الجهوية في حالة استمرار الأمر على ماهو عليه.

4)الدعوة إلى إضراب عام بإقليم الحوز يوم الاثنين 19/04/2021 بمختلف المراكز الصحية والمؤسسات الإستشفائية ماعدا أقسام المستعجلات والإنعاش مع مسيرة جهوية حاشدة من المندوبية إلى مقر عمالة إقليم الحوز ابتداءا من الساعة الحادية عشرة صباحا.

5)تحميل المندوب الإقليمي نتائج الاحتقان الذي تعرفه كافة المراكز الصحية والمؤسسات الإستشفائية بالإقليم ودعوته هذا الأخير إلى الإنكباب الجدي والفوري على حل كل المشاكل العالقة.

6)دعوة جميع المكاتب الإقليمية والمحلية ومناضلي النقابة الوطنية للصحة العمومية بالجهة إلى التعبئة والانخراط الواسع في هذه المحطات النضالية  والالتفاف حول إطارهم النقابي العتيد : النقابة الوطنية للصحة العمومية من اجل التصدي للهجمة الشرسة على الحقوق والمكتسبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *