طلبة وطالبات بمراكش ينتظرون صرف الشطر الأول من منحهم الجامعية

 

تتواصل شكايات مجموعة من الطلبة والطالبات بجامعة القاضي عياض بمراكش منذ ما يقارب اربعة أشهر من الزمن، جراء عدم استفادتهم بعد من الشطر الأول من المنحة الجامعية رغم حصولهم على بطائق “منحتي ” .

وعبر العديد من الطلاب الجامعيين عن غضبهم، خصوصا مع تراكم عديد المصاريف المرتبطة بالتدبير اليوميِ للدراسة وأنماطها المتفرقة بين التعليم الحضوري وعن بعد، بواسطة التقنيات الحديثة.

و لم يتوصل العديد من الطلبة والطالبات بمختلف أسلاك التعليم العالي بالمنحة الأولى من السنة الدراسية الحالية،رغم تسوية وضعياتهم وإيداعهم الوثائق المطلوبة من طرف إدارات الكليات منذ حوالي شهرين. وهو ما آثار غضبهم.

يشار إلى أن تأخر صرف المنح الجامعية يصعب على الطالب مهام الدراسة، خاصة أمام الحاجة الدائمة إلى شبكة الأنترنيت والتنقل عبر الوسائل العمومية لمتابعة المحاضرات.

هذا كانت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني و التعليم العالي والبحث العلمي، وعدت بتمكين جميع الطلبة والطالبات بمختلف أسلاك التعليم العالي من منحهم الجامعية.

و رغم الجهود المبذولة من طرف الوزارة الوصية على القطاع ، لم يتوصل العديد من الطلاب بمنحهم ، ما يزيد من أزمتهم جراء إغلاق الأحياء والمطاعم الجامعية التي كانت تعفيهم من مصاريف كثيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *