سكان الازدهار يطالبون من السيد الوالي حماية أعراضهم وصون حرمات بيوتهم

طالب سكان بحي الازدهار -امتداد في مراكش من السيد والي جهة مراكش- أسفي حماية أعراضهم تجاه ما اعتبروه استباحة بناء غير مرخص فوق سطح العمار 113 بحييهم، لحرمات بيوتهم ومنازلهم.

 

وقالوا في شكاية رفعوها للسيد الوالي نتوفر على نسخة منها إن “هذا البناء أغلق علينا شرفاتنا ونوافذنا وأخجل سطوحنا واستباح حرماتنا”وإن “الأشغال متواصلة لإتمامه في مخالفة صريحة وواضحة للعيان لقوانين التعمير رغم الاعتراض لدى السلطات والمسؤولين وإيداع الشكايات في الموضوع لدى مصالح إدارتكم”

 

وأضافوا أن هذا البناء الذي ارتفق على سطح عمارة يشتكي سكانها من الترامي على حقوق الملكية المشتركة، ألحق الضرر بمساكن الجوار التي أصبحت تحت عين الرقيب من إطلالة غير قانونية ولا شرعية للبناية التي ارتفعت أعلى من العلو المسموح به في قانون التعمير بمراكش وبما تم تجهيزها به من وسائط المراقبة الإلكترونية.

 

وعبر السكان في ظل تواصل الاشغال عن مخاوفهم من فرض الأمر الواقع بترتيب الغرامة دون الهدم لاسيما وأن تفقد السيد قائد ملحقة الازدهار وأعوانه لورش البناء غير المرخص ومعاينة لجن زائرة للمخالفات موضوع شكايات متعددة من مختلف الأطراف والأضرار المصاحبة.

 

وتساءلوا طي الشكاية عما إذا كان التلكؤ في اتخاذ الإجراءات الحازمة لفرض القانون تجاه مخالفة القانون إهمالا من جانب السلطة لاعتراض السكان ولمطالبهم المشروعة أم تزكية لبناء غير مرخص تتواصل أشغاله بمباركة المسؤولين.

 

وجدد السكان مطالبهم للسيد والي الجهة بالتدخل العاجل بما تخوله لكم سلطاته “لوقف الأشغال وتنفيذ قرار الهدم  إنصافا لحقوق الساكنة وضمانا للأمن والسلم والطمأنينة والسكينة في إطار علاقات حسن الجوار وكذا فرض القانون واحترامه إضافة إلى صون الحرمات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *