مشاهدة : 2,178

منع فنانة مغربية من الغناء في تونس لهذا السبب

منع فنانة مغربية من الغناء في تونس لهذا السبب


بعد أن كان مقررا لها أحياء حفل فني خاص بتكريم الفنانة الراحلة ذكرى ، منعت وزارة الثقافة التونسية الفنانة المغربية أسماء زرق من المشاركة في هذا التكريم و الغناء في دولة تونس .

 

وكشفت الفنانة عبر حسابها الخاص عن السبب وراء منعها من الغناء في تونس، من خلال تدوينة قالت فيها ”أعتذر من الجمهور التونسي والجالية المغربية والعربية بتونس عن عدم مشاركتي في هذا لحفل لظروف خارج عن إرادتي !وبقرار من وزارة الثقافة التونسية بمنعي من المشاركة بحفل تكريم الراحلة ذكرى والسبب كوني مغربية أجنبية.”

كما عبرت اسماء عن غضبها الشديد من قرار المنع هذا ، بنشرها لصورة رفض الطلب الذي توصلت به من طرف الوزارة عبر صفحتها الرسمية بالانستغرام ، مرفوقة بتدوينة اخرى موجهة لوزارة الثقافة المغربية والتي قالت فيها « ما رأي وزارة الثقافة والنقابات الفنية في المغرب ؟؟، وزارة الثقافة التونسية تمنعني من الغناء في حفل ذكرى بدعوى انني أجنبية  » .

و في هذا الصدد اعلنت الهيئة الوطنية للمهن الفنية تضامنها مع أسماء الأزرق بعد إقصائها من هذا الحفل بتونس.

 

كما استنكرت الهيئة الوطنية للمهن الفنية مع الجهات المدافعة على حقوق الفنان والفن المغربي الأصيل للقرار الظالم الذي مس بالفنانة المغربية أسماء الازرق، خاصة أن هذا القرار ليس بالأول من نوعه الذي يقلل من قيمة و احترام الفنان المغربي ويضرب الفن المغربي عرض الحائط.

Un commentaire sur “منع فنانة مغربية من الغناء في تونس لهذا السبب

  1. من المؤسف حقًا أن يتم منع فنانة مغربية من الغناء في تونس، مما يحرم الجمهور من الاستمتاع بفنها وإبداعها. الفن يجمعنا ويعزز التفاهم بين الثقافات والشعوب، ويجب أن يكون جسرًا للتواصل وليس سببًا للانقسام. نأمل أن تُحل هذه المشكلة قريبًا وأن يتمكن الفنانون من مشاركة مواهبهم دون عقبات أو حواجز، لما فيه خير للجميع.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

اخر الأخبار :