فاعل حقوقي يتعرض لاعتداء من مسؤول بتاملالت بعدما عرى الوقاع المزري للمنطقة

فاعل حقوقي يتعرض لاعتداء من مسؤول بتاملالت بعدما عرى الوقاع المزري للمنطقة

 

اشتكى المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالعطاوية تملالت في بيان أصدره ما تعرض له احد أعضاءه، من تشهير وسب وقدف مشين، وتهديدات خطيرة بالاعتداء عليه، من طرف مستشار محسوب على المجلس الجماعي الجوالة، وذلك بسبب التعبير عن آرائه جراء التسيير والتدبير العشوائيين وهذر المال العام الذي يعرفه المجلس المذكور، وتعريته للواقع المرير الذي تعيشه المنطقة.

وأشار البيان أن المنطقة تعيش ظروف مزرية، حيث لا صحة ولا تعليم ولا سكن لائق ولا فرص شغل ولا طرقات ولا خدمات اجتماعية وثقافية، ناهيك عن أزمة المياه الخانقة سواء تعلق الأمر بمياه الشرب أم السقي، وتلوث بيئي حاد يزيد من بؤس الساكنة.
واستنكرت الجمعية التضييق الذي يتعرض له اعضاءها، مبدية رفضها مصادرة حقهم في التعبير عن رأيهم، حيث أدانت بشدة الاعتداء السافر وأسلوب السب والشتم والتهديد الذي طال العضو المذكور من قبل أحد الكائنات الانتخابية بالمجلس الجماعي للجوالة، على خلفية نشاطه الحقوقي بفضح الفساد والمفسدين بالمنطقة.

ودعت السلطات القضائية بقلعة السراغنة التي حددت أول جلسة لها يوم الخميس المقبل 16 نونبر 2023 للنظر في هذا الاعتداء المشين، إلى معاقبة الجاني وفق القوانين الجارية على الأفعال الجرمية الواضحة التي قام بها، ورد الاعتبار للمعتدى عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخر الأخبار :