مشاهدة : 2,443

عدم الدفاع عن مغربية الصحراء يجر انتقادات لاذعة على مؤثرة مغربية

عدم الدفاع عن مغربية الصحراء يجر انتقادات لاذعة على مؤثرة مغربية


تعرضت المؤثرة المغربية « هدى اولان » المعروفة بمواقع التواصل الاجتماعي ب »ميس دعاء » ، لموجة هجوم لاذعة من طرف الجمهور المغربي من كافة بقاع العالم، بسبب عدم دفاعها عن مغربية الصحراء.

 

وتعود تفاصيل الواقعة ليوم الجمعة الماضي، حيث حضرت « ميس دعاء  » لإحدى المناسبات التي ضمت المؤثرين من جميع الجنسيات العربية، ليقدم أحد الحاضرين على تسجيل فيديو وهو يسأل « ميس دعاء » وإحدى المؤثرات الجزائريات حول الصحراء المغربية لتكتفي « ميس دعاء  » بقولها « نحن اخوة « .

 

وفور انتشار الفيديو، إنهالت عليه آلاف التعليقات الغاضبة من طرف المواطنين المغاربة، التي اتهمت المؤثرة دعاء بعدم الدفاع عن وطنها المغرب، خاصة أن الموضوع يتعلق بقضية حساسة وهي مغربية الصحراء، في حين اكتفت بإجابة دبلوماسية كي لا تخسر متتبعيها من الجزائر .

 

بدورها خرجت » ميس دعاء « مساء أمس السبت 19 ماي بتوضيح عبر صفحتها الرسمية بإنستغرام ، للدفاع عن نفسها بقولها أن الصحراء مغربية ولا يحتاج ذلك للتوضيح، مشيرة أنه وفيما يتعلق بالمؤثرة الجزائرية هي بالفعل تشعر بما قالته، كونهم بالفعل اخوة، إلا انها استخدمت اللهجة اللبنانية بدل المغربية، الشيء الذي زاد من حدة غضب المغاربة كونها لا تعتز بأصولها .

 

وفي نفس السياق نشرت المؤثرة الجزائرية توضيح ايضا عبر صفحتها الجزائرية الا انها دافعت وبقوة عن بلدها الجزائر ، ولم تتحدث ابدا عن علاقتها الأخوية والمؤثرة المغربية « ميس دعاء  » .

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

اخر الأخبار :