حزب الاستقلال في أربعينية الدكتور الزكزوتي بين الجحود والعرفان 


مشاهدة : 599

حزب الاستقلال في أربعينية الدكتور الزكزوتي بين الجحود والعرفان 

تحل بعد أيام أربعينية فقيد حزب الاستقلال وشبيبته في مراكش الدكتور عبد المنعم الزكزوتي الذي غادر وما يزال في عمره بقية.

وكان الفقيد قرصا فائرا من الأماني والطموحات النضالية، ملتزما مع القضايا العادلة من أجل الحرية والكرامة، انخرط مبكرا من أجل ذلك في صفوف حزب الاستقلال متدرجا في تنظيماته بإخلاص للمبادئ والثوابت التي نشأ عليها مع الماهدين الأول والقياديين الاستقلاليين وفي مقدمتهم المرحوم امحمد بوستة.

وفي يوم تأبينه يستحضر الاستقلاليون مناقب الفقيد وخصاله ويستذكرون مواقفه التي لم تكن تلين في مواجهة الظلم والحيف والتزوير بتعصب شديد ضد التواطؤ والتآمر.

وظل عبد المنعم الزكزوتي رحمه الله وفيا لمبادئ حزب الاستقلال مخلصا لانتمائه ثابتا على نضاله متمسكا بمواقفه صنديدا في معارك الأفكار والرجال مما يستحق فيه عرفانا لروحه إقامة حفل تأبيني لذكراه.

غير أن الجحود صفة أصبحت اليوم تلازم التنظيمات السياسية التي ما تفتأ تتنكر لمناضليها إذ تباغثهم الموت إذا لم تمارس في حقهم القتل غير الرحيم.

وكثير من المناضلين الاستقلاليين الذين تستحضر أسماءهم المواقف الجليلة وتدل عليهم آثارهم إذا ما دعت الآثار إلى فخار، تاهت أعلامهم تحت غبار النقع من ركض إخوانهم في مضمار السباق نحو مواقع الفيئ والريع، لا يلتفتون وراءهم ولا يأبهون لظروف الغياب.

ودون ذلك، وفي مبادرة محمودة مشكورة، كرمت المدرسة الكبرى للتجارة بمراكش في حفل استثنائي متميز روح الفقيد الدكتور عبد المنعم الزكزوتي الذي كان يشغل لديها منصب المدير التربوي.

وأحيت هذه المؤسسة يوم الجمعة 22 يوليوز الماضي بمتحف الماء حفلا تأبينيا عرفانا للخدمات الجليلة والأعمال القيمة التي أسداها الفقيد للمؤسسة ولطلبتها في الوظيفة التي كان يؤديها، أدلى خلالها زملاؤه وطلبته ومعارفه بشهاداتهم في حق عبد المنعم الزكزوتي كما عرفوه وكما هو في حقيقته بلا تزييف.

والتزمت المؤسسة ورئيسها ومديرها العام تضامنا، بتقديم منحة دراسية لأبناء الفقيد تغطي جميع مصاريف الدراسة إلى حدود الباكالوريا مع إمكانية تمديدها في السلك العالي إلى حدود سلك الماستر.

ولقيت هذه المبادرة الاستحسان والشكر والثناء من جانب أسرة الفقيد وأصدقائه… فيما ينتظر من المناضلين الاستقلاليين التفاتة مماثلة تحي سنة في حزب الاستقلال اندثرت كانت أساس التنظيم ورأسمال رصيده.

يذكر أن عبد المنعم الزكزوتي حاصل على شهادة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة القاضي عياض وهو نجل محمد الزكزوتي أحد أطر حزب الاستقلال في مراكش المدينة ونقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب والجامعة الحرة للصحة.

 

7 commentaires sur “حزب الاستقلال في أربعينية الدكتور الزكزوتي بين الجحود والعرفان 

  1. 532142 944592I enjoyed reading your pleasant web site. I see you offer priceless information. stumbled into this web site by chance but Im certain glad I clicked on that link. You undoubtedly answered all the questions Ive been dying to answer for some time now. Will surely come back for a lot more of this. 393434

  2. 67429 9293When I originally commented I clicked the -Notify me when new surveys are added- checkbox and from now on whenever a comment is added I purchase four emails sticking with the same comment. Possibly there is by any means you could get rid of me from that service? Thanks! 401166

  3. 166589 558462This is a great topic to talk about. Usually when I uncover stuff like this I stumble it. This article probably wont do well with that crowd. I will likely be certain to submit something else though. 889807

  4. 447234 578402Great post, thank you so significantly for sharing. Do you happen to have an RSS feed I can subscribe to? 729008

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

اخر الأخبار :