مشاهدة : 1,019

التويزي يدافع عن الحكومة ويثمن عملها في مجال الاستثمار والتشغيل رغم السياقات الصعبة

التويزي يدافع عن الحكومة ويثمن عملها في مجال الاستثمار والتشغيل رغم السياقات الصعبة


 

ثمن النائب البرلماني أحمد التويزي عن فريق حزب الأصالة والمعاصرة، المجهودات التي قامت بها الحكومة الحالية في الفترة الماضية، مذكرا بالسياقات الصعبة التي واجهتها في ظل أزمة فيروس كورونا والحرب الأوكرانية التي أثرت بشكل كبير على الاقتصاد العالمي بصفة عامة والمملكة المغربية بصفة خاصة.

وقال التويزي في تعقيب على عرض رئيس الحكومة بمجلس النواب اليوم الإثنين، أنه يجب أخذ مؤشرين هامين بعين الاعتبار لتقييم عمل الحكومة في مجال الاستثمار ودينامية التشغيل، منذ تنصيبها في سنة 2021، الأول منهما يتعلق بالمديونية، مشيرا أن حجم المديونية كان يبلغ 72 بالمائة مع عجز قيمته 7 بالمائة، مع تراجع كبير في التصنيفات الصادرة عن المؤسسات المالية على الصعيد الدولي، وبالتالي فإن الهدف الأول، حسب قوله، كان هو وقف هذا المنحى التنازلي الخطير فيما يخص المالية العمومية حفاظا على التوازن المالي وسمعة المغرب، مؤكدا أن العجز الآن تراجع إلى 4 بالمائة.

واعترف أحمد التويزي بأن نسبة البطالة بالمغرب البالغة 13,7 بالمائة حاليا، هي نسبة مرتفعة، لكنه بين أن وضعها في السياق الجغرافي على مستوى منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط تبقى أقل من المعدل المحدد في 26 بالمائة، مشيرا أن السياسات التي مورست بعد فترة كوفيد هي التي أدت إلى هذا الارتفاع، بعدما كانت نسبة البطالة قبل ذلك لا تتعدى 10 بالمائة.

وأضاف التويزي أن عامل الجفاف الذي شهده المغرب خلال السنوات الثلاثة الماضية كان له دور رئيسي في ارتفاع التضخم، وهو ما أثر بشكل كبير على القطاع الفلاحي وما يعادل 260 ألف منصب في هذا المجال الذي يشغل 45 بالمائة من اليد العاملة، على حد تعبيره.

وأكد النائب البرلماني عن جهة مراكش-آسفي أن الحكومة قامت بمجهودات كبيرة في مجال الماء، في وقت كانت مجموعة من المدن الكبيرة مهددة بالعطش.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

اخر الأخبار :