مشاهدة : 2,088

أزيد من 400 مليار درهم هي تكلفة المخطط المديري لشبكة السكك الحديدية بالمغرب

أزيد من 400 مليار درهم هي تكلفة المخطط المديري لشبكة السكك الحديدية بالمغرب


 

أكد وزر النقل واللوجستيك، محمد عبد الجليل، أن المملكة تتوفر على مخطط مديري طموح أعد من طرف المكتب الوطني للسكك الحديدية الهدف منه تغطية كافة التراب الوطني بالشبكة السككية، ويرتكز على مفهومين أساسيين هما التخطيط بغية خلق بنية تحتية سككية توفر خدمات ذات جودة عالية، واعتماد مراكز المراسلة بهدف تحسين التكامل.

وأوضح الوزير في جوابه على سؤال بخصوص مآل توسيع شبكة النقل السككي، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين ليومه الثلاثاء، أن المخطط يشمل خطوط سككية جديدة بالنسبة للقطار فائق السرعة تمتد على 1300 كلم، و3800 كلم بالنسبة للخطوط السككية الكلاسيكية، وستمكن من ربط 43 مدينة عوض 23 حاليا، وسيوفر 87 بالمائة من فرص الشغل للساكنة بدل 51 بالمائة حاليا، ويقدر غلافه المالي بأكثر من 400 مليار درهم.

وأضاف عبد الجليل أن شبكة القطار فائق السرعة ترتكز على محورين، الأول « المحور الأطلسي » بين طنجة وأكادير، والثاني « المحور المغاربي » بين الدار البيضاء ووجدة، ويشمل المخطط وصل 14 ميناء و12 مطارا، إلى جانب مشاريع أخرى من أهمها الحفاظ على متانة الشبكة الحديدية وتحسينها، وتوسيع شبكة الخطوط العادية اتجاه مدن غير موصولة حاليا.

وقال الوزر إن المكتب يحضر حاليا لإنجاز خط القطار فائق السرعة بن القنيطرة ومراكش على طول 400 كلم، كما أنه ينكب على إجراء الدراسات اللازمة لتشييد الخط فائق السرعة بين مراكش وأكادير على طول 240 كلم، إضافة إلى إنجاز دراسة الجدوى المتعلقة بالربط السككي بين مدينتي أكادير والعيون بهدف تحديد مسار الخط والتكلفة المالية التقديرية التي سيتطلبها المشروع.

وأكد الوزير أن هذا المخطط والمشاريع الكبرى تواكب تطور القطاع الذي عرف إنجاز الخط السريع حتى القنيطرة وتوسعة الخط بين مراكش والدار البيضاء من خلال تثنية المسار، وكذا تثليث المسار بين الرباط والدار البيضاء وغيرها من البرامج التي أنجزت.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

اخر الأخبار :