والي الجهة يتتبع وضعية تنفيذ مشروع دعم الاندماج الاقتصادي للشباب بمراكش آسفي

 

ترأس كريم قسي لحلو، والي جهة مراكش آسفي وعامل عمالة مراكش، يومه الخميس 10 يونيو 2021، بمقر ولاية جهة مراكش آسفي، جلسة عمل خصصت لتتبع وضعية تنفيذ مشروع دعم الاندماج الاقتصادي للشباب بجهة مراكش آسفي، موضوع شراكة بين المملكة المغربية والبنك الدولي للفترة الممتدة من سنة 2019 إلى سنة 2023 .

وقد حضر أشغال الجلسة محمد ضرضوري الوالي المنسق الوطني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والمدير الجهوي للبنك الدولي والوفد المرافق له إلى جانب حضور أعضاء اللجنة الجهوية لتسيير وتدبير المشروع المذكور.

وتم التأكيد خلال هذا الاجتماع على أهمية المشروع والامكانات التي يوفرها لتشغيل الشباب واندماجهم السوسيو اقتصادي والمساهمة في الدينامية الاقتصادية على مستوى جهة مراكش آسفي ، وذلك من خلال تفعيل مكوناته تحت إشراف الشركاء والمتمثلة في التكوين بالتدرج، والتكوين المهني، وتطوير الاقتصاد المحلي ودعم المقاولات لفائدة الشباب.

وفيما يخص حصيلة أجرأة المشروع فقد تم إحداث على مستوى الجهة 8 منصات أو فضاءات لاستقبال وتوجيه الشباب تحت إشراف الوكالة الوطنية لإنعاش الشغل والكفاءات ، و8 مراكز لدعم التشغيل الذاتي والتنمية الاقتصادية المحلية تحت إشراف المركز الجهوي للاستثمار.

وقد بلغ عدد مقاولات الشباب المحدثة في إطار المشروع منذ بداية تنفيذه ما يقارب 500 مقاولة على مستوى الجهة بدعم وتمويل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وكذا استفادت 2500 شاب وشابة من المواكبة القبلية ومن دورات تكوينية حسب طبيعة المشاريع المقدمة.

وعلى هامش الاجتماع تمت زيارة المقر الذي سيحتضن فضاء لدعم المقاولة والتنمية الاقتصادية المحلية بمراكش المتواجد بمقر مركز الابتكار التابع لجامعة القاضي عياض.

كما تمت زيارة إحدى مقرات الجمعيات الشريكة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والاطلاع على مرافقها التي وضعت رهن إشارة الشباب الذين يستفيدون من الخدمات القبلية والبعدية من أجل إحداث المقاولات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *