هجرة جماعية للطلبة والطالبات بمراكش لواحدة من أقدم المكتبات بسبب ارتفاع اسعار المطبوعات والكتب

 

قرر الطلبة والطالبات الدين يتابعون دراستهم بمختلف التخصصات بكليات جامعة القاضي عياض بمراكش ، عدم اقتناء أي “مرجع” من إحدى المكتبات الكائنة بالقرب من كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بحي الدوديات ، بعدما رفعت سقف الأسعار بشكل عجز معه العديد من الطلبة عن الحصول على الكتب المتوفرة لديها .

و في هذا السياق يقول الطالب ( ع. أ ) ،وهو طالب السنة الاولى بسلك الإجازة تخصص القانون بالعربية ، أنه قام بشراء مطبوع ” النظريّة العامة للإلتزامات والعقود ” الخاص بالمجموعة الأولى، بمبلغ 30 درهم من المكتبة نفسها ،في الوقت الذي توفره مكتبات أخرى بأثمنة أقل، وصفها البعض بالمناسبة.

و عبر الطالب ” يوسف ” بدوره عن استيائه الشديد جراء الأسعار التي حددتها هذه المكتبة في الآونة الأخيرة ، علما أنها الوجهة الأولى لجميع الطلبة الذين يتابعون دراستهم بمختلف المسالك، إذ أنها تقوم ببيع بعض المطبوعات بأسعار خيالية لا تتناسب مع القدرة الشرائية للطلبة والطالبات ،إضافة إلى ضعف في جودة خدماتها .

و أكد المتحدث ان المكتبات الأخرى المجاورة لذات المكتبة ، أصبحت تشهد إقبالًا كثيفًا من قبل الطلاب والطالبات، مشيرًا إلى جودة المطبوعات التي توفرها لزبنائها وكذا الأسعار التي وصفها بالمعقولة و تتناسب مع القدرة المادية للطالب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *