محكمة ابتدائية ترفض مطالبة منبر إعلامي بالكشف عن مصدر خبره

 

أصدرت المحكمة الإبتدائية بمدينة ميدلت حكما قضائيا بتاريخ 30 مارس 2021 ، يقضي برفض طلب تقدم به شخص مرفوقا بصور شمسية لمنشور على تطبيق فيسبوك، قصد مطالبة منبر إعلامي بالكشف عن مصدر خبر تم نشره ضده .

و تتمثل فصول القضية في كون مسؤول عن تلفزة الكترونية قام بنشر مراسلة على شكل بلاغ يتضمن مجموعة من المعلومات التي وصفها المعني بها بالكاذبة، ويهدف ناشرها إلى تشويه سمعة الموجهة إليه.

والتمس المدعي من القضاء باجراء معاينة عن طريق مفوض قضائي من خلال انتقاله إلى مقر القناة موضوع القضية لاستجواب صاحبها، ومطالبته بالكشف عن أدلته و حججه لإثبات صحة الخبر الذي قام بنشره.

واعتبرت المحكمة الابتدائية، أن طلب المدعي يتنافى تماماً مع مقتضيات المادة الخامسة من القانون رقم 88.13 المتعلق بالصحافة والنشر، التي تمنع الكشف عن الخبر إلا في حالتين ليس من بينهما موضوع الطلب .

واستندت المحكمة الإبتدائية في حكمها على المادة 148 من قانون المسطرة المدنية ،مشيرة إلى ان طلب المدعي غير مؤسس في إطار مقتضيات المادة أعلاه.

وتنص المادة الخامسة من القانون رقم 88.13 المتعلق بالصحافة والنشر على ما يلي ”
سرية مصادر الخبر مضمونة ولا يمكن الكشف عنها إلا بمقرر قضائي وفي الحالات التالية :
– القضايا المتعلقة بالدفاع الوطني وأمن الدولة الداخلي والخارجي.
– الحياة الخاصة للأفراد ما لم تكن لها علاقة مباشرة بالحياة العامة.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *