حملة انتخابية قبل الأوان تغضب سكان أولاد ادليم

 

باشر محسوبون على أحزاب سياسية وموالون لبعض المنتخبين، نشر صور ومقاطع فيديو للترويج للمرشحين في الانتخابات المقبلة على مستوى جماعة اولاد ادليم، وهو ما أغضب مجموعة من المهتمين بالشأن المحلي والفاعلين الجمعويين بالمنطفة.

وتم تداول مقاطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، لأحد الأشخاص وهو يقوم بحملة انتخابية سابقة لأوانها ويدعو المواطنين إلى التصويت لأحد المرشحين، في تحد صارخ للقانون.

وأكد أحد المواطنين من أبناء جماعة اولاد ادليم، في اتصال مع موقع “مراكش 7” أن الشخص الذي ظهر في مقاطع الفيديو يقطن بإحدى المدن خارج جهة مراكش آسفي، واستغل حضوره في الدورة العادية للمجلس يوم أمس لتصوير الفيديوهات.

واستنكر المتحدث ما جاء على لسان الشخص الذي ظهر في مقاطع الفيديو بخصوص منجزات المجلس الجماعي، مؤكدا أن الجماعة عانت منذ وقت طويل ولا تزال تعاني من مشاكل متعددة، وتفتقر لأبسط المقومات الضرورية، مثل المستشفى والطرق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *