حملة أمنية تواجه أصحاب الدراجات النارية لخفض عدد حوادث السير بسيدي موسى

 

 

شنت مساء اليوم الخميس، فرقة الدراجين التابعة للدرك الملكي في منطقة سيدي موسى بتسلطانت، حملة أمنية منظمة ضد أصحاب الدراجات النارية، وذلك لخفض عدد حوادث السير التي تتسبب فيها هذه الدراجات.

ويأتي تدخل الدرك الملكي في هذه المنطقة، نتيجة الاكتظاظ الكبير التي تعرفه المنطقة في حركة السير، والقيادة بسرعة جنونية من قبل أصحاب الدراجات النارية من نوع “س90،” الأمر الذي يتسبب في حوادث سير مروعة في المنطقة.

وتمكنت فرقة الدراجين من تحرير مخالفات لعدد من أصحاب الدراجات النارية لعدم احترام أصحابها لقانون السير، وحجز أخرى لعدم توفرهم على الوثائق القانونية.

يشار الى أن هذه المنطقة التابعة لجماعة تسلطانت بمراكش، تعرف ازدحاما كبيرا في حركة السير، لاسيما في الفترة المسائية، الأمر الذي استدعى تدخل فرقة الدراجين لتخفيف الضغط على مركز تسلطانت، ودعم جهوده في محاصرة أصحاب الدراجات النارية المخالفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *