جهود متواصلة لبناء 100 حجرة للتعليم الأولي بالحوز

 

 

تتواصل جهود عمالة اٍقليم الحوز بتنسيق مع قسم الأعمال الاجتماعية، لبناء 100 حجرة للتعليم الأولي خلال سنة 2021، لفائدة أطفال العالم القروي في عدد من المناطق، في اٍطار المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وكانت السلطات الإقليمية، قد شرعت السنة الماضية في بناء عدد كبير من حجرات التعليم الأولي وتجهيزها، وهو ما لقي اشادة كبيرة من قبل سكان العالم القروي.

يشار الى أن رشيد بنشيخي، عامل اٍقليم الحوز، ظل يوصي المسؤولين بضرورة تنفيذ جميع المشاريع المتفق على انجازها في الاجال المحددة، وهو ما يفسره بالرفع من وثيرة انجاز الأوراش خاصة في المجال الاجتماعي.

وحققت الجمعيات المحلية المشرفة على تدبير ريال الأطفال بتنسيق مع المديرية الاقليمية للتعليم بالحوز، نتائج مهمة السنوات الماضية، وهو ما يفسره الرفع من وثيرة انجاز مزيد من الحجرات من قبل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بتنسيق مع السلطات و الجمعيات والمديرية الاقليمية للتعليم والشركاء الاخرين.

ويأتي بناء مزيد من الحجرات لفاءدة أطفال العالم القروي، في سياق التشجيع على التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي مستقبلا، خاصة في صفوف الفتيات القرويات، وكذا منح الأطفال فرصة التعلم قبل الابتدائي.

ويأتي هذا التدخل بناء على التشخيص التشاركي الترابي المنجز من طرف اللجان المحلية للتنمية البشرية، التي رصدت مجموعة من الدواوير التي تعرف خصاصا في أقسام التعليم الأولي، حيث تمت المصادقة في مرحلة أولى على تأهيل وتجهيز وتسيير وحدات اضافية للتعليم الأولي.

يذكر أن هذا المشروع يأتي تنزيلا للتوجيهات الملكية المتعلقة بإعطاء انطلاقة المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019/2023 بتاريخ 19 شتنبر 2019، التي ترتكز على تعزيز مكاسبها، وإعادة توجيه برامجها للنهوض بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة، ودعم الفئات في وضعية صعبة، وإطلاق جيل جديد من المبادرات المدرة للدخل ولفرص الشغل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *