توقيع اتفاقية لمكافحة داء السل وتعزيز العرض الصحي بجهة مراكش أسفي

 

وقعت المديرة الجهوية لوزارة الصحة بجهة مراكش اسفي، أمس الاربعاء 13 يناير الجاري، اتفاقية شراكة مع اخصائيي أمراض الرئة بالقطاع الخاص بالجهة، بحضور اطر من المديرية الجهوية للصحة ومن القطاع الخاص.

وتأتي هذه المبادرة، في اٍطار انسجام جهود المديرية مع التوجهات الاستراتيجية لوزارة الصحة التي تعطي أهمية كبيرة لتشجيع الشراكة بين القطاعين العام والخاص في المجال الصحي، وذلك من أجل تقديم علاجات ذات جودة للساكنة، ولضمان توزيع جغرافي عادل في مجموع التراب الوطني، وكذا تعزيز العرض الصحي الجهوي، خصوصا بالنسبة للإمراض ذات الطابع الوبائي مثل داء السل.

وتدخل هذه الشراكة حسب بلاغ المديرية التي توصل مراكش7 بنسخة منه، في اطار المخطط الاستراتيجي الوطني 2018-2021 لمكافحة داء السل،  والذي يهدف الى تحقيق 90 في المائة للكشف عن عن السل، و90 بالمائة من معدل نجاح العلاج.

وتهدف هذه الاتفاقية الى اشراك أخصائي أمراض الرئة من القطاع الخاص في  عمليات الفحص، والإحالة والتكفل بمرضى داء السل على مستوى جهة مراكش اسفي، بالإضافة الى الحد من انتشار المرض،الرفع من نسبة الكشف عن الداء، تطوير جودة العلاج وكذا تقليل عدد الوفيات المرتبطة بهذا المرض.

وبالمناسبة، نوهت المديرة الجهوية لوزارة الصحة بالجهة، بجهود قطاع الخاص في دعم هذه المبادرة والانخراط فيها بشكل كبير، بغية المشاركة في تعزيز العرض الصحي، مشيرة الى مطامح المديرية الى أن تشمل هذه المبادرة كاف البرامج الصحية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *