تصنيف لوحتين جدارتين لمحمد المليحي تراثا وطنيا

أعلنَ وزير الثقافة والشباب والرياضة، عثمان الفردوس، أمس الثلاثاء، عن منع بيع لوحتين جداريتين عبارة عن “أسقف مطلية” ولوحات أخرى لكل من الرسامين الراحلين محمد المليحي ومحمد شبعا، في مزاد علني يُنتظر أن يُنظم بمراكش من طرف دار المزادات “Artcurial Maroc” وذلك في 23 ماي المقبل.

ونقل الوزير عثمان الفردوس في موقع تويتر، تغريدة عن موقع “لوديسك” التي أوردت أنَّه جرى إزالة اللوحتين من موقعهما الأصلي في فندق (ورود دادس) والذي يُسمى ” Les Roses du Dades” الواقع جنوب المغرب بقلعة مكونة، حيث قامَ الفنان الراحل محمد المليحي برسم لوحة على أسقف الفندق سنة 1968، وثم نقلهما نحو مزاد علني في مراكش بهدف البيع.

وكتبت الفردوس ملعقًا على التغريدة: ” أشكركم على يقظتكم، أؤكد أن الوزارة قد تم اخطارها وبدأت إجراء تصنيف لبعض الأعمال الفنية لمحمد الملحي ومحمد شبعا على قائمة التراث الوطني”.
وتم بناء هذا الفندق على طراز عصري في السبعينيات من القرن الماضي، وقد تم تزيينه بسقوف ملونة بتكليف هذين الفنانين الذين رسموها بأسلوب قريب من فن (pop-art).

وبرر الوزير قراره بوقف البيع بالقول إنه “يحظر إتلاف أو تشويه أو تصدير أي قطعة فنية أو أثاث عتيق له أهمية تاريخية وأثرية وأنثروبولوجية بالنسبة للمغرب أو التي تهم علوم الماضية والعلوم الإنسانية “.

ومن جهة أخرى، أعلنت دار المزادات “Artcurial Maroc” عن تنظيم مزادًا لأعمال العديد من الفنانين المغاربة المشهورين، بمن فيهم محمد المليحي ومحمد شبعة، وقالت إنها اختارت تكريم أعمال الفنان محمد المليحي.

وقال مدير دار المزاد أوليفييه بيرمان في نص البلاغ: “هذا البيع تكريم لفنان كبير فقدناه للأسف العام الماضي. محمد المليحي الذي يوضح ثراء التراث الوطني المغربي. لقد أقام حوارًا بين الفن التقليدي والمعاصر. الأسقف المرسومة والتركيبات في أشجار الأرز للغاية رمزا لموهبته وحداثته “.

ووفق البلاغ ذاته لدار المزاد، فإن هذا الأخير سيشهد 11 عملاً للفنان المغربي الكبير محمد المليحي الذي توفي في أكتوبر 2020.ومن بين القطع الرئيسية في هذا المزاد أسقف مطلية وتركيبات من خشب الأرز المنحوت ، صنعها محمد المليحي عام 1969 لصالح مؤسسة فندقية في قلعة مغونة ، بالإضافة إلى المشربية ومصابيح السقف للفنان محمد شبعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *