تحول محيط محطة سيارات الأجرة إلى مراحيض عشوائية يؤرق السائقين وساكنة باب دكالة

تحول محيط محطة سيارات الأجرة إلى مراحيض عشوائية يؤرق السائقين وساكنة باب دكالة

 

تحول محيط محطة سيارات الأجرة الكبيرة بباب دكالة بمراكش إلى مرحاض عشوائي يلجأ إليه المارة وكذا المتشردين للتبول والتغوط، كما بات عبارة عن مطرح للنفايات، وهو ما يتسبب في انبعاث روائح كريهة تزكم الأنوف.

ويشتكي أصحاب سيارات الأجرة الكبيرة وكذا القاطنين بالاقامة السكنية المقابلة للمحطة من الوضعية البيئة المزرية التي يعيش على وقعها محيط المحطة، حيث يصعب حسب ما كشف أحد السائقين التوقف بالمحطة لفترة طويلة، كما يجبر أصحاب الشقق السكنية إلى إغلاق النوافذ، جراء انبعاث الروائح الكريهة، إضافة إلى انتشار الحشرات السامة.

وباتت الجهات المسؤولة مطالبة بايجاد حل لهذا المشكل القائم منذ سنوات، رغم الجهود المبذولة من طرف عمال النظافة، وذلك باللجوء إلى بعض المقترحات الموضوعة على طاولة مجلس مقاطعة المدينة، على غرار وضع مراحيض متنقلة، أو تسييج الحديقة المتواجدة بمحيط محطة توقف سيارات الأجرة الكبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *