انهيار منزل يزرع الرعب وسط درب الحمام بمراكش

 

خلّف انهيار منزل عتيق بدرب الحمام بالمدينة العتيقة لمراكش، مساء اليوم الاثنين، حالة من الهلع في نفوس سكان المنازل المجاورة، دون أن يسفر عن خسائر في الأرواح.

ولسحن الحظ، لم يؤدي سقوط المنزل المذكور إلى إصابة أي شخص، نتيجة تواجد جميع أفراد الاسرة خارجا. في حين تم تسجيا خسائر مادية كبيرة.

وفتحت المصالح الأمنية بمراكش، بتنسيق مع السلطات المحلية التي انتقلت إلى مكان الحادث، تحقيقا أوليا في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لمعرفة الظروف والملابسات الحقيقية التي أدت إلى انهيار المنزل المذكور، في انتظار تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *