المغرب يرأس الجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط خلفا للبرلمان الأوروبي

المغرب يرأس الجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط خلفا للبرلمان الأوروبي

يتسلم مجلس النواب المغربي الرئاسة الدورية للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط خلفا للبرلمان الأوروبي، وذلك خلال الجمع العام المقبل للجمعية ببروكسيل والمزمع تنظيمه يومي الثالث والرابع من دجنبر المقبل.

وشارك رئيس مجلس النواب رشيد الطالبي العلمي في اجتماع لمكتب الجمعية نظم عن بعد منتصف نونبر الجاري، أكد من خلاله على “أهمية الجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط كفضاء للحوار والتشاور بين ضفتي المتوسط بما يخدم السلم والاستقرار والديمقراطية بالمنطقة”.
داعيا إلى “حوار مثمر بين بلدان شمال وجنوب المتوسط يرتكز على الاحترام المتبادل”، وشدد على “استعداد مجلس النواب المغربي للعمل على توطيد روابط الصداقة والتعاون مع برلمانات حوض المتوسط، بما يساهم في ازدهار شعوب المنطقة”.
ويذكر أن مجلس النواب المغربي سبق وترأس الجمعية لمرتين، ويترأس حاليا مجموعة عمل مكلفة بدراسة وتتبع مرحلة “ما بعد كوفيد-19″، كما يعتبر المغرب من المؤسسين للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط.

مريم غامر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *