العطش يهدد سكان قرية ضواحي مراكش

 

يعيش سكان دوار عين جديد آيت ثلاثة التابع لجماعة آيت أورير محنة حقيقية بسبب غياب مياه الشرب، نتيجة خلاف بين الجمعية المسؤولة عن تسيير قطاع الماء والمكتب الوطني للماء والكهرباء بآيت أورير، حول فاتورة غير مؤدى عنها، قام المكتب على اثرها بقطع التزويد عن البرج المائي.

وفي هذا الصدد، قال الحسين لمليح رئيس جمعية بلادي للتنمية والتواصل بدوار عين جديد آيت ثلاثة أن الجمعية قد أدخلت العداد بقوة القانون بعدما لم يتجاوب المكتب الوطني للماء والكهرباء بآبت أورير مع مطلبهم منذ سنة 2016، وقد تم ابرام اتفاقية اشتراك بتدخل من العامل السابق للإقليم سنة 2017، من أجل تزويد السكان بالماء الشروب.

وأضاف الفاعل الجمعوي أن الجمعية دأبت على دفع جميع الفواتير المتعلقة بالاستهلاك إلى أن تفاجأت بفاتورة ذات مبلغ كبير يقارب 120 ألف درهم من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء، مؤكدا أنها ليست بذمة الجمعية.

وقد هدد السكان بمسيرة احتجاجية على الأقدام في حال عدم ايجاد حل لمشكلهم في القريب العاجل، فيما الجمعية تتمسك بموقفها الثابت والتحقيق في المبلغ المطالبة بتأديته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *