الجهاز الأمني باليوسفية يودع ضابطا شابا

ودعت مدينة اليوسفية، ضابط الشرطة باسيم الشمخ، الذي وافته المنية منتصف شهر فبراير المنصرم بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمدينة مراكش، بعد أن دخل في أزمة صحية مفاجئة.

ونتيجة هاته الأزمة المفاجئة، تم إخضاع باسيم الشمخ للتشريح الطبي، الذي ابان أن هذا الشاب توفي نتيجة نزيف داخلي، تسبب فيه ارتفاع نسبة السكر في الدم.

هذا، وقد تمت مواراة جثمان الراحل، بحضور عدد من المسؤولين والأمنيين بمدينة اليوسفية، والذين كان على رأسهم وكيل الملك بابتدائية اليوسفية، ورئيس المنطقة الأمنية الإقليمية وآخرين.

وتجدر الإشارة إلى أن باسيم، هو من مواليد سنة 1980 باليوسفية، كان شابا خلوقا ورجل أمن محب لمهنته، وهو الشيء الذي خلف حزنا عميقا لدى أسرته وزملائه بالمهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *