الارتجالية في تنظيم عملية التلقيح بالداوديات تغضب المستفيدين

 

عبر مستفيدون من حملة التلقيح ضد فيروس كورونا على مستوى حي الداوديات، عن استيائهم من سوء التنظيم والارتجالية، التي شهدتها العملية منذ يوم أمس الأربعاء بأحد المراكز.

وتفاجأ العشرات من المواطنين القادمين لتلقي الجرعة الأولى من اللقاح من نقل مركز التلقيح الحي المحمدي إلى القاعة المغطاة بالوحدة الرابعة، دون اشعارهم عبر رقم 1717 المخصص لذلك، مع العلم أن أغلب المدعوين من كبار السن ويعانون من أمراض مختلفة، ومنهم من حضر على متن سيارة أجرة إلى مركز الحي المحمدي الذي حدد موقعه قبل أيام.

وأكد أحد المقبلين على عملية التلقيح أن العشرات من الأشخاص حضروا إلى مركز الحي المحمدي لتلقي التلقيح، قبل أن يتم إخبارهم من طرف أحد رجال القوات المساعده بنقل العملية إلى القاعة المغطاة الوحدة الرابعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *