إعادة فتح حمامات مولاي يعقوب وفق هذه الشروط

 

تعود المسابح التقليدية بمنتجع مولاي يعقوب اٍلى استشناف أنشطتها ابتداء من يوم غد الأحد 21 مارس الجاري، وفق شروط جديدة وضعتها السلطات المختصة لمنع تفشي وباء كورونا.

وحسب إعلان إدارة شركة صوطيرمي التي تسير الحمامات والمسابح بالمنتجع، فإن العمل بمسابح النساء والرجال سينطلق كل يوم ابتداء من التاسعة صباحا، ويستمر إلى غاية السابعة مساء.

وقررت السلطات في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا، عدم تجاوز 30 مستحم في كل مسبح، وعدم تجاوز 30 دقيقة عند كل استحمام.

وبالنسبة للاشخاص العاملين داخل هذه الحمالات، فقد تقرر فتح المجال أمام 15 سيدة من “الكسالات،”  أما “الكسالة” من فئة الرجالة، فلن يتجاوز 20 كسالا داخل الفضاء المخصص لهم.

وكانت السلطات المحلية قد أغلقت هذه المسابح منذ منتصف مارس من السنة الماضية، ما أدى إلى تدهور أوضاع ساكنة المنطقة التي يعيش اقتصادها على المنتجع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *