أوباما وزوجته ينتجان برنامجا رمضانيا عن المسلمين  

 

تستعدّ شركة إنتاج فني أمريكية يملكها الرئيس الأسبق باراك أوباما وزوجته ميشيل، لإنتاج سلسلة “بودكاست” رمضانية ستبث يومياً طوال الشهر الكريم، في محاولة لتعميق التعايش في الولايات المتحدة، حسب ما أفادت به شبكة “تيلر ريبورت”.

ويتضمن البرنامج المسمى “هاير غراوند (أرضية أعلى)… أخبرهم مَن أنا”، الذي تنتجه شركة “هاير جراوند” المملوكة لأوباما وميشيل، بالاشتراك مع إذاعة “سبوتيفاي” الشهيرة على الانترنت،  حوارات مع فنانين وممثلين ونشطاء ورياضيين من مسلمي الولايات المتحدة، بحيث يركز على الجوانب الإنسانية للضيوف.

وكشفت متشيا أبو سيف الأمريكية ذات الأصول الباكستانية، التي ستكون مذيعة الحلقات، أن “القصص التي سيتناولها البرنامج ستكون عامة، وجميع الضيوف سيكونون مسلمين، والهدف النهائي للبرنامج هو أن يحب الناس الضيوف الذين يستمعون إليهم دون الكشف عن هويتهم”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *