أصحاب المقاهي والمطاعم بإقليم الحوز متخوفون من الإغلاق الليلي خلال رمضان

 

يترقب أرباب المقاهي والمطاعم بشكل كبير ما ستقدم عليه الحكومة بخصوص الإجراءات الاحترازية المعتمدة بسبب وباء كورونا مع قرب حلول شهر رمضان.

ومنذ أشهر أقرت الحكومة إغلاقاً ليلياً في الساعة الثامنة مساءً واستمرت في تمديده إلى اليوم رغم المناشدات التي رفعها عدد من المهنيين وأرباب المقاولات.

وحذر عدد من المهنيين في تصريحات متطابقة لمراكش7، من “الآثار الوخيمة لأي إغلاق محتمل لقطاع المقاهي، والمطاعم، والوجبات الخفيفة، خلال شهر رمضان المقبل”.

وأوضحت ذات المصادر، أن المهنيين سيتضررون بشكل كبير من أي الإغلاق ليلي، دون اتخاذ أي إجراءات مرافقة لتعويض المعنيين، مشيرة إلى أن الإغلاق، خلال شهر رمضان المقبل، ستكون آثاره وخيمة، على قطاع المقاهي، والمطاعم، والوجبات الخفيفة.

ودعا أصحاب المقاهي لجنة اليقظة، إلى مراعاة الأوضاع الاجتماعية لفئة المهنيين، مشيرين اٍلى ضرورة تخفيف الإجراءات الاحترازية خلال الشهر الفضيل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *