وزير التربية الوطنية يطلع على برنامج مسار رياضة و دراسة بجهة مراكش آسفي

تم اليوم الجمعة 20 نونبر الجاري، بمقر نادي أولمبيك آسفي، توقيع إتفاقية شراكة بين المديرية الاقليمية للتربية والتكوين اسفي و فريق أولمبيك آسفي فرع كرة اليد، وذلك تحت إشراف وزير التربية الوطنية و التعليم العالي و التكوين المهني السعيد امزازي، وبحضور عام إقليم آسفي والكاتب العام للوزارة و مدير الاكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة مراكش آسفي مولاي أحمد الكريمي، تنزيلا لمضامين مشروع مسار رياضة ودراسة وكذا الارتقاء بالرياضة المدرسية واشعاعها محليا و دوليا و تفعيل القانون الاطار رقم 51.17.

وفي هذا الصدد، فقد تم فتح ثلاث مراكز بإقليم أسفي في ظروف جيدة من حيث البنية التحتية وظروف الاشتغال.

وبالموازاة مع ذلك، تم فتح مراكز أخرى تعنى بهذا المسار بباقي مناطق الجهة بكل من عمالة مراكش وأقاليم اليوسفية الحوز الرحامنة الصويرة قلعة السراغنة لإغناء والرقي بالرياضة المدرسية.

وللإشارة، فمسارات و مسالك “رياضة و دراسة” هو تفعيل للشراكة الإطار الموقعة امام انظار صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بين وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي و وزير الشباب و الرياضة، دعما للمتعلمين و المتعلمات الرياضيين المنتمين للاندية الرياضية الرياضية الذين يواجهون صعوبة كبيرة في التوفيق بين ما تقتضيه التداريب الرياضية من جهد ووقت وما تتطلبه الدراسة من استعداد و حضور و تحضير مستمر و متواصل ، مما يدفع بعضهم للتخلي إما عن الدراسة أو التخلي عن الممارسة الرياضية ذات المستوى العالي في وقت من الاوقات، وعليه فهذا البرنامج الطموح سيوفر بنية دراسية ستمكن المتعلمين الرياضيين من الاستفادة من الزمن الكافي للتمارين الرياضية دون أن يوثر ذلك على مسارهم الدراسي وتمنحهم فرصا للتألق على المستوى الدراسي و الرياضي من خلال المزاوجة بينهما .

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك