تشديد التدابير الاحترازية على مستوى إقليم لفقيه بنصالح بعد تدهور الحالة الوبائية

 

تقرر ابتداء من ليلة اليوم الجمعة فرض التوفر على رخصة استثنائية للتنقل من وإلى إقليم الفقيه بن صالح، تسلم من طرف السلطات المحلية المختصة، وكذلك منع جميع التجمعات والتجمهرات بمختلف الفضاءات، كجزء من التدابير الرامية لاحتواء جائحة كورونا.

جاء ذلك بناء على خلصات ونتائج اجتماع لجنة التنسيق الاقليمية المنعقد اليوم بمقر عمالة إقليم الفقيه بن صالح من أجل تطويق رقعة انتشار الوباء بالنفوذ الترابي للإقليم، بعد تسجيل وتيرة متصاعدة لعدد الحالات منذ عدة أيام.

كما تقرر أيضا في إطار التدابير نفسها إغلاق إلقاعات إلرياضية وقاعات الألعاب وملاعب القرب والحدائق العمومية وتقليص الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومي الى 50 في المائة والمرإقبة الصارمة فيما يتعلق باحترام وضع الكمامات واحترام مسافة التباعد الجسدي في مختلف الأماكن والفضاءات العمومية.

ومن جهة أخرى تقرر على مستوى باشويات الفقيه بن صالح وسوق السبت وأولاد عياد، إغلاق المحلات التجارية والأسواق الممتازة والمقاهي والمطاعم على الساعة التاسعة ليلا، وأسواق القرب على الساعة الرابعة عصرا، كما تقرر إغلاق الحمامات وقاعات التجميل.

وعلى مستوى دوائر الفقيه بن صالح وبني موسى الشرقية وبني موسى الغربية تقرر إغلاق المحلات التجارية و المقاهي على الساعة التاسعة ليلا وإغلاق المطاعم على الساعة الحادية عشرة ليلا.

وقد تقرر اعتماد هذه التدابير الاستثنائية حتى إشعار أخر مع الاشارة إلى أن التخفيف منها والعودة إلى الحالة العادية يظل رهينا بتحسن الوضعية الوبائية بإلاقليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك