آداء العناصر الوطنية في مواجهة الكونغو يثير مخاوف الجماهير

أنهى المنتخب الوطني مباراته الودية الثانية التي استقبل فيها منتخب جمهورية الكونغو الديموقراطية مساء أمس الثلاثاء بملعب مولاي عبد الله بالرباط، بالتعادل الايجابي هدف لمثله، حيث تدخل في إطار الاستعدادات للمبارتين الرسميتين المندرجتين في إطار التصفيات المؤهلة لكأس افريقيا، حيث ستجريان الشهر القادم.
وقد أقدم الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش على بعض التغييرات في التشكيلة الرسمية التي خاضت المباراة أمام الكونغو الديموقراطية، مقارنة بالتشكيلة التي خاضت المواجهة الودية الأولى أمام السنغال، حيث أظهرت العناصر الوطنية مستوى أقل من المتوسط، وهو ما أثار مخاوف الجماهير المغربية، التي سارعت لنشر آرائها بخصوص الآداء عبر الصفحات الفايسبوكية مباشرة بعد صافرة نهاية اللقاء.
وظهرت العناصر الوطنية بآداء مختلف عن اللقاء الودي الأول، الذي انتصرت فيه على السنغال بثلاثية مقابل هدف، والذي قدم فيه رفقاء بونو مستوى مقبول، بينما مستوى المباراة الثانية لم يرقى لتطلعات الشارع المغربي،  خاصة آداء بعض اللاعبين، الذين طالتهم الإنتقاذات.
ويشار أن المنتخب الوطني سيخوض الشهر القادم مبارتين رسميتين برسم مباريات التصفيات المؤهلة لكأس افريقيا، حيث سيواجه منتخب افريقيا الوسطى ذهابا وايابا، برسم الجولتين الثالثة والرابعة من دور المجموعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك