الشبيبة الاشتراكية بجليز تنتخب وداد زريكم كاتبة للفرع

 

 

عقدت الشبيبة الاشتراكية فرع جليز جمعها العام العادي، وذلك يوم السبت 10 أكتوبر 2020، الذي صادف احتفال المغرب باليوم الوطني للمرأة.

 

وقد ترأس الجمع عضو المكتب الوطني للشبيبة الاشتراكية متتبعة جهة مراكش آسفي، حنان سعيدان بحضور لافت للعنصر النسوي.

 

وانطلق الجمع بكلمة للجنة التحضيرية عبرت فيها وداد زريكم عن سعادتها بقِطاف ثمرات جهود جبارة دامت لشهور، قبل وشك الإعلان عن ولادة الفرع الذي خرج للوجود بحسبها بناء على ما سمي بإرادة شبابية قوية و ثبات على المبدأ و الموقف، وتعبير على الوفاء للقيم التي ناضلت من أجلها منظمة الشبيبة الاشتراكية لأربعة عقود ونيف، وتحليا بالأخلاق السياسية التي لطالما دافعت على الالتزام بها، مضيفة أن الغاية من تأسيس فرع المنظمة بجليز ليست كَمّية بل نوعية هدفها تنزيل مقررات المنظمة و التجذر و الانصهار وسط الشباب.

وفي كلمة ألقتها ممثلة المكتب الوطني حنان سعيدان اعتبرت أن لحظة تأسيس فرع منظمة الشبيبة الاشتراكية؛ لحظة تاريخية نظرا لتزامنها و اليوم الوطني للمرأة و مكان انعقادها له من الدلالات و المعاني الشيئ الكثير إذ يحمل اسم رمز من رموز اليسار المغربي فترة السبعينيات ” سعيدة المنبهي”، و الذي سيظل خادا للأبد، مشيرة أن اللحظة كذلك  تؤكد أن الاستمرارية النضالية لا تكون و لن تكون سوى للخط الإيديولوجي و القيمي.

و لم يفت متتبعة الجهة لمنظمة الشبيبة الاشتراكية أن ترسل رسائل قوية فيما قرأه كثيرون تقطيرا للشمع على المستقيلين حديثا من حزب الكتاب و منظماته الموازية، مشيدة بإصرار رفيقاتها و رفاقها و تشبثهم بمنظمتهم الشبابية و حزبهم؛ حيث وصفت ذلك بأنه انتصار للقيم و المبادئ على غيرها مما وصفته؛ ب”مظاهر البؤس السياسي التي طفحت مؤخرا على المشهد”

وأضافت المتحدثة “إن كان البعض لم يتجاوز بعد النظرة التقليدية اتجاه الشباب باعتبارهم فئة قاصرة لا تصلح إلا لتأثيث المهرجانات والتجمعات الخطابية و مجرد أرقام انتخابية ليس إلا، ولا يزال لم يتجاوز بعد عقدة صراع الأجيال والعقلية الأبيسية والوصاية الفكرية و الطوق الأبوي السلطوي فإن منظمة الشبيبة الاشتراكية تؤمن  أشد الإيمان بطاقات و قدرات الشباب، ودورهم الفعال و إمكانياتهم في التأثير و التأثر بالفعل السياسي، و قدرتهم كذلك على الإسهام في تخليق الحياة السياسية و مجابهة الريع و فرض آراءهم و تصوراتهم و مؤهلاته، معربة أن الشباب هم رهان المستقبل، وصناعه”.

هذا وقد جاءت نتائج التصويت كالآتي: حيث أفرز بالإجماع انتخاب السيدة وداد زريكم كاتبة للفرع المحلي لجليز مع المكتب الآتية أسماءه:

*كاتبة الفرع المحلي: وداد زريكم

*نائبها الأول: وليد آيت عبو الناصري

*نائبتها الثانية: أميمة غونبيز

*النائبة الثالثة: عفاف أدرموش

*المقرر: زكرياء شوقي.

*نائب المقرر: محمود هرواك

*أمين المال: وسيم الملاوي

*نائب أمين المال: ياسين حدشان

المستشارين:

*المستشارة المكلفة بالعلاقات العامة: بسمة الركراكي.

*المستشار المكلف بالتتبع و الاستقبال: أيوب ومسونت.

*المستشارة المكلفة بقطاع الفتاة التقدمية: سلمى السعداوي.

* المستشارة المكلفة بالإعلام و التواصل: إكرام آيت الحسين.

*المستشار المكلف بالقطاع الطلابي: اسماعيل السعدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك