تدابير استباقية لمواجهة فيضانات محتملة بأسفي

أعلنت اللجنة الإقليمية لليقظة والتتبع الخاصة بالفيضانات على مستوى عمالة آسفي عن اتخاذها حزمة من التدابير الاستباقية للحد من آثار الفيضانات على صعيد الإقليم.

وجاء ذلك خلال اجتماع للجنة الإقليمية برئاسة عامل الإقليم، أمس الثلاثاء، بتنسيق مع السلطات المحلية، والمصالح الأمنية، والجماعات الترابية، والإدارات العمومية، وشبه العمومية.

;تقرر اتخاذ مجموعة من التدابير تتلخص في إحداث لجن محلية لليقظة والتتبع، الخاصة بالفيضانات، وإحداث مراكز متقدمة للقيادة بالجماعات الترابية، والدواوير المهددة بالفيضانات، وتسخير الموارد البشرية والوسائل اللوجستيكية، التي تتوفر عليها مصالح الدولة والقطاع الخاص في عمليات الإنقاذ.

كما تقرر إعداد مراكز، وفضاءات الإيواء، التي يمكنها استقبال السكان المتضررين، وتأمين استمرارية المرافق العمومية الحيوية من ماء، وكهرباء، ووسائل الاتصال، مع الحرص على التموين المستمر من المواد الغذائية الأساسية، وتحسيس لبسكان في المناطق المهددة بضرورة توخي الحيطة، والحذر، والالتزام بمبادئ السلامة.

وحث عامل الإقليم جميع المتدخلين على الحرص على تنفيذ التدابير المتخذة، وكذا المراقبة المستمرة للمناطق المهددة بالفيضانات، وإعلام الساكنة في الوقت المناسب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك