عمال المطاعم والنوادي الليلية :’مراكش البارح عالمية واليوم شغيلتها متشردة عيب وعار’

 

 

لازال عمال المطاعم والنوادي الليلية بمراكش يخوضون وقفاتهم الاحتجاجية أمام مقر ولاية الجهة للأسبوع الثالث تواليا، لعدم ايجاد آذان صاغية لمطلبهم باشراكهم في الاستفادة من الدعم المالي المخصص لشغيلة القطاع السياحي شهريا إلى نهاية الموسم الحالي، والمحدد في 2000 درهم.

 

باقي التفاصيل تجدونها في الفيديو أسفله :

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك