السلطات تغلق مقر بلدية الفقيه بن صالح بعد ارتفاع عدد الإصابات بكورونا في صفوف الموظفين

قررت السلطات المحلية بإقليم الفقيه بن صالح إغلاق مقر بلدية المدينة ابتداء من يومه الخميس حتى إشعار لاحق، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في صفوف موظفيها.

وقالت السلطات في بلاغ لها، أن هذا الإجراء جاء بناء على تشخيص الوضعية الوبائية من طرف مركز التنسيق الإقليمي بعمالة الفقيه بن صالح، وكذا ارتفاع حالات الإصابات بفيروس كورونا المستجد على مستوى البلدية، والهدف منه تطويق انتشار الوباء والحفاظ على سلامة المرتفقين والعاملين على حد سواء بالمرفق العمومي المذكور.

وذكرت مصادر إعلامية أن عدد الموظفين الذين أصيبوا بالفيروس التاجي داخل مقر البلدية بلغ 14 شخصا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك