تخفيف اجراءات التدابير الاحترازية ببني ملال وإخضاع المشتغلين بالحمامات لتحاليل كورونا

قررت السلطات الولائية بمدينة بني ملال التخفيف من التدابير الاحترازية التي سبق أن اتخذتها كإجراءات استباقية للسيطرة والحد من تفشي وباء كوفيد 19 بالمدينة التي شهدت تصاعدا في حالات الإصابة به خلال الشهر المنصرم.

وحسب بلاغ للولاية، فاٍن هذه الاجراءات التخفيفية، تشمل تمديد أوقات إغلاق المقاهي ومحلات القرب التجارية والقاعات الرياضية إلى التاسعة مساء عوض الثامنة مساء، بالإضافة إلى تمديد أوقات فتح سويقات القرب إلى السادسة مساء.

 كما تقرر إخضاع المشتغلين بالحمامات لإجراء تحاليل الكشف عن فيروس كورونا، وذلك في أفق إعادة فتح هذه الحمامات لاحقا، وإعادة فتح السوق النموذجي بقصبة تادلة مع تحديد أوقات إغلاق المحلات مع الثامنة مساء، وإعادة فتح سوق القصيبة من الثامنة صباحا إلى الثانية زولا.

في سياق متصل تم الإبقاء على إغلاق قاعات الألعاب وملاعب القرب؛ وتحديد أوقات إغلاق المنتزهات والفضاءات العمومية في السادسة مساء؛ وتحديد أوقات إغلاق المحلات التجارية الكبرى في التاسعة مساء.

وتندرج هذه الاجراءات في إطار التخفيف التدريجي من التدابير الاحترازية التي سبق أن اتخذتها السلطات الولائية للحيلولة دون تفشي وباء كوفيد -19-، وأخذا بعين الاعتبار الاستقرار الذي يعرفه تطور الحالة الوبائية خلال الأيام الأخيرة بإقليم بني ملال.

وأهابت سلطات الولاية بجميع المواطنات والمواطنين بجهة بني ملال خنيفرة إلى ضرورة الالتزام الفردي والجماعي بقواعد الوقاية والمتمثلة خاصة في الحرص على النظافة وارتداء الكمامة بشكل صحيح ومستمر، والتباعد الجسدي وتفادي التجمعات، وتفادي الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك