شغيلة المطاعم والملاهي الليلية بمراكش تواصل الاحتجاج

لازال عمال المطاعم والنوادي الليلية بمدينة مراكش، يواصلون سلسلة وقفاتهم الاحتجاجية أمام مقر ولاية الجهة، بعدما لم تجد مطالبهم آذانا صاغية من طرف مسؤولي المدينة الحمراء، وكذا وزارة السياحة.

 

 وتأتي هذه الوقفات التي انطلقت منذ الأسبوع الماضي، وما تزال مستمرة إلى حين إيجاد حلول لمشاكل المحتجين حسب ما جاء على لسانهم، تنديدا بعدم ادراجهم ضمن لائحة المستفيدين من الدعم المخصص من صندوق مكافحة جائحة كورونا، على غرار باقي شغيلة القطاع السياحي، والمحدد في 4000 درهم.

 

 

ويشار أن عمال المطاعم والنوادي الليلية سبق وأن راسلوا قبل أزيد من اسبوعين كلا من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ووالي الجهة كريم قسي لحلو، وجهات مسؤولة أخرى مطالبين بانصافهم واشراكهم في الاستفادة من الدعم المالي، بيد أن مطالبهم قوبلت بآذان غير صاغية، ما دفعهم لتنظيم وقفة احتجاجية، مهددين بالتصعيد في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك