الأقدم في التاريخ.. اكتشاف حيوانات منوية عمرها 100 مليون سنة

اكتشف فريق دولي من علماء الإحاثة داخل قطعة كهرمان عثر عليها في بورما، أقدم حيوانات منوية متحجرة في العالم، يرجع تاريخها إلى مئة مليون سنة، وكانت عائدة لنوع من القشريات الصغيرة.

وأوضح فريق الباحثين، بقيادة الدكتور وانغ من الأكاديمية الصينية للعلوم، أن النماذج الأقدم من الحيوانات المنوية المتحجرة قبل هذا الاكتشاف كانت تعود إلى 17 مليون سنة، على ما ورد في مقال نشرته مجلة "جورنال أوف رويال سوسايتي" العريقة الأربعاء.

وتعود الحيوانات المنوية هذه إلى نوع من القشريات سماه الباحثون "ميامارسيبريس هوي"، ويبلغ طوله أقل من مليمتر وهو موجود منذ 500 مليون سنة ويتمثل حاليا من خلال آلاف الأجناس التي تعيش في المحيطات والبحيرات والأنهر.

وخلال العصر الطباشيري (في الفترة الممتدة منذ ما قبل 145 مليون سنة إلى ما قبل 66 مليون سنة)، كانت هذه القشريات تعيش على الأرجح في المياه الساحلية الواقعة في بورما الحالية، حيث عُثر عليها داخل كتلة من صمغ الكهرمان.

وعُثر على الحيوانات المنوية المذكورة في جسم حيوان أنثى، مما يشير إلى أنها خصبت قبيل حبسها داخل الكهرمان.

والخصوصية الثانية لهذا الاكتشاف هو أن هذه الحيوانات المنوية صنفت بأنها "عملاقة"، وهي بحجم يصل إلى 4,6 مرات حجم جسم الذكر الملقح.

وتقول إحدى معدي الدراسة ريناته ماتشكي كاراش من جامعة لويس أند ماكسيميلين في ميونيخ، لوكالة فرانس برس "يوازي ذلك حوالى 7,3 أمتار لدى إنسان بطول 170 سنتيمترا، مما يتطلب تاليا طاقة هائلة لإنتاجها".

وهذا وضع استثنائي نظرا إلى أن أكثرية الذكور في عالم الحيوان (بما يشمل البشر) ينتجون عموما عشرات ملايين الحيوانات المنوية الصغيرة للغاية لكن بكميات كبيرة جدا".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك