ضربة أميركية مزدوجة و’مؤلمة’ لهواوي

أعلنت الإدارة الأميركية، الاثنين، أنها ستزيد تشديد القيود على شركة هواوي تكنولوجيز، مستهدفة تضييق الخناق على وصول عملاق معدات الاتصالات الصيني إلى "الرقائق الإلكترونية" المتاحة تجاريا.

وستوسع إجراءات وزارة التجارة الأميركية، نطاق القيود المعلنة في مايو بهدف منع هواوي من الحصول على أشباه الموصلات دون ترخيص خاص، بما في ذلك الرقائق التي تصنعها شركات أجنبية، وجرى تطويرها أو إنتاجها ببرمجيات أو تكنولوجيا أميركية.

وقالت مصادر إن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستضيف أيضا 38 شركة تابعة لهواوي إلى القائمة الاقتصادية السوداء للحكومة الأميركية، مما يرفع العدد الإجمالي إلى 152 شركة تابعة منذ إضافة هواوي لأول مرة في مايو 2019.

ولم ترد الشركة الصينية العملاقة على الفور على طلب للتعقيب بحسب ما أوردت "رويترز".

وقالت وزارة التجارة إن الإجراءات الجديدة، التي تدخل حيز التنفيز بشكل فوري، ستمنع محاولات هواوي الالتفاف على قيود التصدير الأميركية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك