هل تعيد سلطات الحوز فرض الحجر الصحي المحلي بعد تزايد اٍصابات كورونا؟

سجلت السلطات الصحية باقليم الحوز، تزايد حالات الاصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19، في عدد من الجماعات الترابية بالاقليم، وهو ما ينذر بكارثة أمام ضعف الامكانيات المتوفرة.

وتعرف الحالة الوبائية على مستوى اقليم الحوز، تطورا كبيرا، نتيجة ما وصف من قبل مصادر طبية "بالاستهتار،" الأمر الذي أثار قلقا كبيرا في صفوف الأطر الطبية والتمريضية، كون السلطات الصحية لا تتوفر على امكانيات كافية لمتابعة حالات جميع المصابين، خاصة الذين هم في وضعية خطرة.

وقالت مصادر مسؤولة لمراكش7، ترفض الكشف عن هويتها، اٍن الوضعية الوبائية باقليم الحوز، أثارت قلقا متواصلا لم يتبدد بعد، في ظل حصد المزيد من الإصابات الجديدة يوميا، والتي توزعت على مختلف جماعات : تحناوت أوريكا ايت اورير وامزميز و تمصلوحت.

ورغم  تغيير وزارة الصحة منهجية مواجهة الوباء من خلال اعتماد المراكز الصحية الحضرية لإجراء تحاليل "كورونا" السريعة، اٍلا أن الحالة الوبائيى مازالت مقلقة بسبب تزايد عدد الحالات بشكل كبير، وعدم قدرة السلطات الصحية على رصد جميع المخالطين، الأمر الذي ينذر بكارثة، قد تدفع السلطات الاقليمية الى اٍعادة فرض الحجر الصحي المحلي لعدد من المناطق الموبوؤة، كما هو الشأن بالنسبة لمدن مغربية، قصد مواجهة "كوفيد-19."

        

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك