هل يستعمل ظهير مجددا ورقة الاستقالة لمراوغة الجماهير المطالبة برحيله ؟

 

 

راج أمس الأحد خبر بخصوص تقديم يوسف ظهير رئيس المكتب المديري لجمعية نادي الكوكب المراكشي متعددة الأنشطة استقالته من منصبه، أيامًا قليلة بعد تزكيته رئيسا لولاية ثالثة على رأس النادي، بدعوى ظروف عائلية وشخصية، وهو ما أكده مقربون منه، بالمقابل رفض هو الاجابة على هاتفه النقال لتأكيد أو نفي ما راج.

 

ما راج أمس الأحد أعاد لأذهان الجماهير الاستقالات العديدة التي تقدم بها يوسف ظهير سابقا، منها المقدمة السنة الماضية على هامش جمع عام استثنائي، ليستمر بعدها على كرسي الرئاسة، وهو ما أثار شكوكها حول ما مدى صحة هذه الاستقالة، حيث طالبت بضرورة اصدار بلاغ رسمي من الكتابة العامة للمكتب المديري لتوضيح الأمور.

 

وقد أطلقت جماهير النادي خلال الأيام القليلة الماضية ممثلة في خلايا فصيل كريزي بويز، حملاتها المطالبة بابعاد الوجوه القديمة، التي عمرت طويلا بالمكتب المديري للنادي، على رأسهم يوسف ظهير، بعد فشلهم في قيادة فروع النادي لمنصات التتويج، ومعاناة معظمها في السنوات الأخيرة، حيث باتت بعضها مهددة بالاندثار، فيما بعض الفروع التي كانت تشكل القاطرة على غرار كرة القدم وكرة اليد، أصبحا يعانيان في المواسم الأخيرة، وهو ما دفع مشجعي النادي للمطالبة بضخ دماء جديدة في تسيير جمعية نادي الكوكب المراكشي متعددة الانشطة، ووضع قطيعة مع الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك