اقتصاديون وخبراء مغاربة يلتقون بالعثماني لمواجهة آثار جائحة كورونا

عقد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني مساء الجمعة 07 غشت، لقاء دراسيا مع مجموعة من الاقتصاديين والخبراء المغاربة، للتداول وتبادل الرأي، لاسيما بخصوص الأولويات والمقترحات لمواجهة الآثار الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا التي يعرفها العالم، مرحبا باقتراحاتهم وتصوراتهم لتحقيق الإقلاع الاقتصادي.

 وأوضح بلاغ لرئاسة الحكومة أن  العثماني ذكر، في كلمته الافتتاحية، بالظروف التي تمر بها المملكة، وبالتوجيهات الملكية السامية التي وردت في خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد، والذي ذكر فيه بالصعوبات الصحية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجه المغرب، ولكن في الوقت نفسه بالفرص التي يجب استثمارها. كما أكد جلالته على المسؤولية الجماعية، ودعا إلى تظافر جهود كل المغاربة، خدمة للمصلحة العليا للوطن والمواطنين، ولرفع التحديات.

 وقد تم فسح المجال بعد ذلك للخبراء الحاضرين لتقديم تصوراتهم حول الأولويات والإجراءات والخيارات التي يقترحونها لتحقيق الإقلاع الاقتصادي المنشود.

وعبّر رئيس الحكومة لكافة الحاضرين عن ترحيبه بكافة اقتراحاتهم ومساهماتهم، وأكد أنه سيوليها العناية اللائقة، مذكرا بأن الحكومة ملتزمة بالإنصات والانفتاح على جميع الكفاءات والطاقات الوطنية لخدمة الوطن والمواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك