موحي يطالب بإنشاء تطبيق معلوماتي لتحقيق التواصل المغيب بمديرية الأدوية والصيدلة

 

حول تبسيط المساطر أمام الفاعلين الاقتصاديين في حلقات الانتاج والتجارة الخارجية للمنتجات الطبية والشبه الطبية ومستحضرات التجميل، ساءل المستشار البرلماني يوسف آيت موحي عن فريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب وزير الصحة، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة اليوم الثلاثاء 22 يونيو الجاري بمجلس المستشارين.
وفي هذا السياق، أشاد يوسف آيت موحي بالشراكة التي تربط الاتحاد العام لمقاولات المغرب بوزارة الصحة في إطار عملية الكشف المكثف عن مدى الإصابة بكوفيد 19، والتي شهدتها مختلف المقاولات بالمغرب، حيث اسفرت عن الكشف عن 75 ألف حالة، مشيرا إلى أن تلك العملية ابانت عن إصابة 10 حالات مؤكدة، وهو ما يدل، حسب موحي، على مسؤولية ارباب العمل الشركاء وانضباطهم وانخراطهم في جميع التدابير الإحترازية والوقائية الصحية للحد من الجائحة.
وفي تعقيبه، حول نفس الموضوع، أشار موحي إلى مشكل غياب الشفافية والمقروئية في مساطر الترخيص بمديرية الأدوية والصيدلة، مضيفا أنه ليست هناك دوريات تؤطر بوضوح ما هو المطلوب من المصنعين او مستوردي المنتوجات الشبه الطبية أو مستحضرات التجميل أو التعقيم، مؤكدا أنهم يضطرون الى العودة مرارا وتكرارا إلى مدن مراكش والدار البيضاء من أجل الادلاء بالوثائق التي لا يتضمنها ملفهم الاصلي.
وأشار موحي إلى أن غياب التواصل بهاته المديرية، يشكل عائقا كبيرا لدى المرتفقين، وهو ما يفرض إحداث تطبيق معلوماتي للتواصل ولتحقيق غايات اخرى.
وأضاف المتحدث، أن العديد من مصنعي المعقمات المصنعة من مواد مختلفة، لم يحصلوا على اي ترخيص من المديرية المعنية لتوزيع منتجاتهم، وهو ما جعلهم يغرقون السوق بمواد مجهول مكوناتها واصلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
error

مرحبا بك في موقعنا مراكش الإخبارية شارك اخبارك