وحسبما ذكرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، فإن الدراسة تناولت فعالية الفيروس التاجي على ثلاثة أنواع من الأقمشة الشائعة في صناعة الملابس الخاصة بطواقم الرعاية الصحية.

وأشار الباحثون إلى أن البوليستر يعد أخطر الأقمشة لنقل العدوى، إذ ظلّ الفيروس قادرا على نقل المرض لأسطح أخرى بعد ثلاثة أيام.

وقال العلماء إن الفيروس ظلّ نشطا على الملابس المصنوعة بشكل كامل من القطن لـ24 ساعة، بينما انخفضت هذه المدة بالنسبة للأقمشة التي تحتوي البوليستر والقطن معا لست ساعات.

وأوصى القائمون على البحث بضرورة غسل جميع الملابس في الغسالات بدرجات حرارة مرتفعة، داعين لتجنب ملامستها مع أي أسطح أخرى قبل غسلها، وذلك تحسبا لانتقال العدوى.